Saturday, May 12, 2007

تعلق بالله

جلس رجلان قد ذهب بصرهما على طريق أم جعفر زبيدة العباسية لمعرفتهما بكرمها.

فكان أحدهما يقول: اللهم ارزقني من فضلك..

وكان الآخر يقول: اللهم ارزقني من فضل أم جعفر.
وكانت أم جعفر تعلم ذلك منهما وتسمع، فكانت ترسل لمن طلب فضل الله درهمين، ولمن طلب فضلها دجاجة مشوية في جوفها عشرة دنانير.

وكان صاحب الدجاجة يبيع دجاجته لصاحب الدرهمين، بدرهمين كل يوم، وهو لا يعلم ما في جوفها من دنانير.

وأقام على ذلك عشرة أيام متوالية، ثم أقبلت أم جعفر عليهما،

وقالت لطالب فضلها: أما أغناك فضلنا ؟

قال: وما هو؟

قالت مائة دينار في عشرة أيام،

قال: لا، بل دجاجة كنت أبيعها لصاحبي بدرهمين.
فقالت: هذا طلب من فضلنا فحرمه الله، وذاك طلب من فضل الله فأعطاه الله وأغناه.

6 comments:

Angel:Abeer Zakaria said...

عندما يتعلق قلبك بالله فلا تسال سواه خير هذه الدنيا ولا تكن مثل هذا الاعمي فالله وحده هوالرازق وهو المانع
فهو ياتيكم برزقكم من حيث لاتعلمون
فلا تكف عن الدعاء واسال الله دائما خير هذه الدنيا وجنه الاخره
وربنا يجعلنا ممن يتبعون القول فيتبعون احسنه
ربنا يتقبل منا

Mahfouz said...

قصة جميلة جدا وفيها حكمة وموعظة. ربنا يبارك فيك يا عبير بس يا ريت تقولي مصدر القصة

Angel:Abeer Zakaria said...

هو مصدرها كان اميل مبعوت ليا بس اكيد ان شاء الله هشوفه تاني واقولك

Angel:Abeer Zakaria said...

دا اسم الجروب الي بعتت لي الرساله
shabab_al-islam@ yahoogroups. com
مجموعه شباب الاسلام

Mira said...

جميلة اوى يا عبير ربنا يكرمك يا رب
ربنا يرزقنا جميعا من فضله

Hala Abdullah Mehana said...

جميلة القصة دى وفيها موعظة جميلة
ربنا يرزقنا من فضله